الشنكبوتية :: http://toarab.ws

1 طَيفُ الحَبيبِ أَلَمَّ مِن عُدَوائِهِ * وَبَعيدِ مَوقِعِ أَرضِهِ وَسَمائِهِ
2 جَزَعَ اللِوى عَجِلًا وَوَجَّهَ مُسرِعًا * مِن حَزنِ أَبرَقِهِ إِلى جَرعائِهِ
3 يُهدي السَلامَ وَفي اهتِداءِ خَيالِهِ * مِن بُعدِهِ عَجَبٌ وَفي إِهدائِهِ
4 لَو زارَ في غَيرِ الكَرى لَشَفاكَ مِن * خَبَلِ الغَرامِ وَمِن جَوى بُرَحائِهِ
5 فَدَعِ الهَوى أَو مُت بِدائِكَ إِنَّ مِن * شَأنِ المُتَيَّمِ أَن يَموتَ بِدائِهِ
6 وأَخٍ لَبِستُ العَيشَ أَخضَرَ ناضِرًا * بِكَريمِ عِشرَتِهِ وَفَضلِ إِخائِهِ
7 ما أَكثَرَ الآمالَ عِندي وَالمُنى * إِلّا دِفاعُ اللهِ عَن حَوبائِهِ
8 وَعَلى أَبي نوحٍ لِباسُ مَحَبَّةٍ * تُعطيهِ مَحضَ الوُدِّ مِن أَعدائِهِ
9 تُنبي طَلاقَةُ بِشرِهِ عَن جودِهِ * فَتَكادُ تَلقى النُجحَ قَبلَ لِقائِهِ
10 وَضِياءُ وَجهٍ لَو تَأَمَّلَهُ امرُؤٌ * صادي الجَوانِحِ لَارتَوى مِن مائِهِ

بيانات القصيدة

ملحوظة

وقال يمدح أبا نوح عيسى بن إبراهيم

الصفحات

1 - الأبيات (1-5) في صفحة (23)،
2 - الأبيات (6-10) في صفحة (24)،

الرابط المختصر