قصة مثل

الرئيسة مركز التحميل من أنا؟ محرر HTML اتصل بنا
( أوابد ) مدونة عبد الرحمن بن ناصر السعيد

مادة صوتية شعرية

 
مطلع القصيدة
ألَمْ تَغتَمِضْ عَيناكَ لَيلَةَ أرْمَدَا * وعادَك ما عَادَ السَّليمَ المُسَّهدَا
الشاعر:
الأعشى
إلقاء
:عبد الرحمن السعيد
اضغط على بدء التشغيل وانتظر قليلا
اضغط هنا
إذا ظهرت لك مشكلة في الاستماع فاضغط هنا لحلها
 

تراث العرب

 
الاستشارة اللغوية
ديوان العرب
نثر العرب
المعجم
الأعداد كتابةً
 

أضخم مقالة لهذا اليوم

 ليست هناك أي مقالة اليوم 

روابط أخرى

 
  • الأربعون النووية
  • دليل المواقع
  • البوابات
  • إرشادات
  • الموسوعة
  • الإخبار عن موقعنا
  • الأقسام
  • إحصاءات
  • خزانة المقالات
  • نشر مشاركة
  • التصويت
  • الأكثر
  • المقالات الـ10 الأخيرة
  • حسابك
  • الرسائل الخاصة
  •  

    حركة الموقع

     
    عدد الزوار
    اليوم : 10
    الشهر : 2303
    السنة : 17839
    الجميع : 854084
    أكثر عدد للزوار : 25130 بتأريخ : 10/6/2008 ..
     

    برنامج إلى صلاتي

       

    البحث

     


     

    رحيل الإسفنجة إلى الجديده
    كُتبت المقالة بتأريخ الجمعة16/ ذو الحجة/1424 الموافق 6/2/2004 مسيحية

    الأدب خلود علي كتب "رحيل الإسفنجة إلى الجديده

    بعد أن استحلت الى اسفنجه تمتص رماد العابرين فى حياتي و فيضان اكاذيبهم و سيول الحمق فى لغة الحياه بيننا جميعا فى هذا الكون الضيق بما رحب على المستكينين فيه قررت قرارا اخاذا مترعا بالتمرد
    سانفرد بلغتي فى ارض اخرى تكره استسلام الإسفنج ....


    سأحاول ردم الحدود و مداهمة اوكار الذكريات سأعتقل جميع الايام الفائته و سأبقى بين تلال الاحتمال
    و ما قد يكون و ما قد يرحل و لا يعود ... سأستوطن بين ذرات الهواء و خلف أوراق البنفسج
    أتوكأ على أحلامي و أمضي في طرق أرسمها ببقايا ألوان الجليد و قطرات الأمل المعلق على جدران مدينتى و اوراق القرنفل المسكونه بأشعه شمس جديده من الزمن الذى طالما حلمت ان يسكننى رافضه هذا المحدق بي و ذاك المدبر عني ...

    سماء الجديده :
    تلك سماء مرسومه فى قلبي على شاكلة حمامه بيضاء تحط على كتفي فى كل صباح تطالبنى بقرص الشمس
    المعلق بين اهدابي توقظني من سبات مميت و تنفض عن ذكرياتى بقايا ما كان دوما عالقا ً فى احلامي
    الإسفنجيه الصامته ....
    تأخذني معها إلى طبقات اخرى من الممكن و اللاممكن و مصادفات مغزولة بخيوط الروعه النائمه
    في عيني طفل صغير تائه في مدينة كمدينتي الإسفنجيه إخترته أنا بمحض إرادتي و شهدت على عهدنا سماء الجديده ليصحبني معه فى حلمه الناعس الوسٍن ...
    إسمي فى الجديده :
    طالبني رفيقي المختار بمحض ارادتي ان ابدل اسمي كى احرر لغتي المنطوقه من كل حروف القديم الراسبه
    في بطاقتي الوجوديه و ان اختار إسم غمامي مثل إسمه الرافض الإفصاح عنه ..
    خيرني ما بين إثنين لا ثالث لهما و تركني فى بحر الإختيار الدائمة الغرق فيه و لكنه وعدني
    حين تبادر أمواجه فى مهاجمتي أن يلقي إلي بأول أحرف هذا الإسم و لنترك الاخر لتبتلعه
    الامواج .
    على حدود الجديده:
    وصلت انا و الرفيق إلى حدود الجديده ترافقنا لغتي نائمه في احضاني بين ظلال الأنامل
    كلما شرعنا في الحديث أخفض الصوت لكي لا تستيقظ من غفوتها الصامته و تدون شيئاً
    لا أرغب في الإحتفاظ به فى الذاكره و لتبقى صامتة بعض الوقت حتى بلوغ مراسي الجديده
    و يغفو الزورق المجهد على مرسى أقل صخبا ً....

    مناوشه :
    طوال الرحله كان شعور غامض يستولي على بهجة الرحيل المناوشة لصمتي الإسفنجي
    شئ ما يوشوشني انى لا محاله عائدة إلى مدينتي التي تغمرني بالأوهام و تستغل طبيعتي
    الإسفنجيه فتحملنى فى كل يوم بالمزيد و المزيد من إرتكابات الغير ....
    فيعلو النبض بين حناياي الصامته و يصرخ في َّ لا تعودي....

    عائدة إليها :
    و حين وصلت الى الجديده شعرت بأن خلاياي الإسفنجيه بدأت في اليباس
    ووهنت عروق الروح في ِّ و بدأت أحتضر بفتور و اتلمس برودة الكفين و إعياء اللغه
    فإنتفضت كعصفور بلله المطر و هو غافي بين أحضان المساء و غافلتني لغتي و دونت السطر
    الأخير في ذاكره الرحله - و عدت إلى ظل مدينتي الإسفنجيه -
    "

     

    روابط ذات صلة

     · تفاصيل عن: الأدب


    أكثر موضوع قرئ في: الأدب:
    خط الملائكة

     

    تقويم المقالة

     
    معدل التقويم: 4
    عدد المصوِّتين: 1


    يمكنك تقويم المقالة من هنا:

    ممتاز
    جيد جدا
    جيد
    لا بأس
    سيء


     

    خيارات

     
     صفحة للطباعة  صفحة للطباعة

     
     

    باستخدام برنامج PHP-Nuke

    نقله إلى العربية وطوره : عبد الرحمن بن ناصر السعيد
    يمكنك جلب آخر المقالات من موقعنا باستخدام ملف backend.php أو ملف ultramode.txt


    Web site engine\'s code is Copyright © 2002 by PHP-Nuke. All Rights Reserved. PHP-Nuke is Free Software released under the GNU/GPL license.
    مدة تحميل الصفحة: 0.032 ثانية