هل يشترط في تنوين العوض أن يكون في الممنوع من الصرف؟
التأريخ: السبت5/ جمادى الأولى/1426 الموافق 11/6/2005 مسيحية
العنوان: النحو والتصريف


في مجلس من المجالس النحوية مع بعض الزملاء طرحت هذه المسألة وكان بداية المسألة أن سأل أحد الحاضرين عن التنوين في قاض هل هو تنوين عوض أم تنوين تمكين ؟ وانفض المجلس بإطباق الحاضرين أن التنوين في قاض هو تنوين عوض عن الياء المحذوفة وكان في النفس من هذا الاختيار شيء وبعد النظر في كتب النحاة لم أجد أحدا ممن بحثت في كتبهم -على قصور البحث - نص على أن التنوين هنا هو تنوين عوض ووجدت في كتبهم النص على أن تنوين العوض لايكون إلا في الممنوع من الصرف وإلى اخوة ما وجدت من كلامهم مع أمل التوجيه من قبل القراء الفضلاء


يقول الصبان في حاشيته على الأشموني (1/34)"ومثل بقاض دفعا لتوهم أن التنوين عوض عن الياء المحذوفة لفساده بثبوت التنوين مع الياء في النصب"ا.هـ
وفي حاشية الحاج ابن حمدون على المكودي(1/26)"فإن قلت ما الفرق بين قاض وجوار حتى قلتم تنوين الأول تنوين تمكين و تنوين الثاني تنوين عوض قلت:لما كان تنوين قاض يثبت في حالة الرفع والنصب والجر دل على أن تنوينه تنوين تمكن ولما كان تنوين جوار إنما يثبت في حالة الرفع والجر ويحذف في حالة النصب للتصريح بالياء دل على أنه عوض منها في حالتي الرفع والجر فلذلك لم يجمع بينهما في حالة النصب" ا.هـ
الصبان(1/35)"قوله نحو جوار وغواش أي من كل اسم ممنوع من الصرف منقوص"
الخضري(1/20)"قوله نحوهما أي من كل اسم منقوص منع الصرف"
وقرره يس العليمي في حاشيته على التوضيح(1/34) وفي الحاشية نفسها عن السيف الحنفي(1/35)
فيانحاة العصر أفيدوني في هذه المسألة مع الشكر





هذه المقالة مكتوبة في موقع الشنكبوتية
http://www.toarab.ws

الرابط لهذه المقالة :
http://www.toarab.ws/modules.php?name=News&file=article&sid=46