قصة مثل

الرئيسة مركز التحميل من أنا؟ محرر HTML اتصل بنا
( أوابد ) مدونة عبد الرحمن بن ناصر السعيد

قصيدة أحارَ بنَ عَمرٍو كأنِّي خَمِرْ * ويعدو على المرءِ ما يَأْتَمِرْ
الشنكبوتية >>  الرئيسة  >> عرض قصائد الشاعر :: امرؤ القيس

قصيدة  : أحارَ بنَ عَمرٍو كأنِّي خَمِرْ * ويعدو على المرءِ ما يَأْتَمِرْ


القصيدة لسابقة القصيدة التالية

  بيانات القصيدة

اسم الشاعر امرؤ القيس
العصر جاهلي
عدد الأبيات 43
البحر متقارب
الروي راء
الغرض وصف
مصدر القصيدة الديوان (154-167) بتحقيق محمد أبو الفضل إبراهيم، دار المعارف  
 

  استمع إلى القصيدة

م الملقي حجم الملف استماع حفظ
1 عبد الرحمن السعيد 462 حجم الملف (462)
عدد الطلبات (3200)

عدد الطلبات (1716)
 

إذا ظهرت لك مشكلة في الاستماع فاضغط هنا لحلها

أحار بن عمرو كأني خمر = ويعدو على المرء ما يأتمر
لا وأبيك ابنة العامر = ي لا يدعي القوم أني أفر
تميم بن مر وأشياعها = وكندة حولي جميعا صبر
إذا ركبوا الخيل واستلأموا = تحرقت الأرض واليوم قر
تروح من الحي أم تبتكر = وماذا عليك بأن تنتظر
أمرخ خيامهم أم عشر = أم القلب في إثرهم منحدر
وفيمن أقام من الحي هر = أم الظاعنون بها في الشطر
وهر تصيد قلوب الرجال = وأفلت منها ابن عمرو حجر
رمتني بسهم أصاب الفؤاد = غداة الرحيل فلم أنتصر
فأسبل دمعي كفض الجمان = أو الدر رقراقه المنحدر
وإذ هي تمشي كمشي النزيف = يصرعه بالكثيب البهر
برهرهة رؤدة رخصة = كخرعوبة البانة المنفطر
فتور القيام قطيع الكلا = م تفتر عن ذي غروب خصر
كأن المدام وصوب الغمام = وريح الخزامى ونشر القطر
يعل به برد أنيابها = إذا طرب الطائر المستحر
فبت أكابد ليل التما = م والقلب من خشية مقشعر
فلما دنوت تسديتها = فثوبا نسيت وثوبا أجر
ولم يرنا كالىء كاشح = ولم يفش منا لدى البيت سر
وقد رابني قولها يا هنا = ه ويحك ألحقت شرا بشر
وقد أغتدي ومعي القانصان = وكل بمربأة مقتفر
فيدركنا فغم داجن = سميع بصير طلوب نكر
ألص الضروس حني الضلوع = تبوع طلوع نشيط أشر
فأنشب أظفاره في النسا = فقلت هبلت ألا تنتصر!
فكر إليه بمبراته = كما خل ظهر اللسان المجر
فظل يرنح في غيطل = كما يستدير الحمار النعر
وأركب في الروع خيفانة = كسا وجهها سعف منتشر
لها حافر مثل قعب الوليـ = د ركب فيه وظيف عجر
لها ثنن كخوافي العقا = ب سود يفئن إذا تزبئر
وساقان كعباهما أصمعا = ن لحم حماتيهما منبتر
لها عجز كصفاة المسيـ = ـل أبرز عنها جحاف مضر
لها ذنب، مثل ذيل العروس = تسد به فرجها من دبر
لها متنتان خظاتا كما = أكب على ساعديه النمر
لها عذر كقرون النسا = ء ركبن في يوم ريح وصر
وسالفة كسحوق اللبا = ن أضرم فيها الغوي السعر
لها جبهة كسراة المجـ = ـن حذقه الصانع المقتدر
لها منخر كوجار السباع = فمنه تريح إذا تنبهر
وعين لها حدرة بدرة = شقت مآقيها من أخر
إذا أقبلت قلت: دباءة = من الخضر مغموسة في الغدر
وإن أدبرت قلت أثفية = ململمة ليس فيها أثر
وإن أعرضت قلت: سرعوفة = لها ذنب خلفها مسبطر
وللسوط فيها مجال كما = تنزل ذو برد منهمر
لها وثبات كوثب الظباء = فواد خطاء وواد مطر
وتعدو كعدو نجاة الظبا = ء أخطأها الحاذف المقتدر

القصيدة لسابقة القصيدة التالية


طباعة أرسل إلى صديق تبليغ عن خطأ نسخ القصيدة

تقنية تنسيق الشعر بواسطة علوي باعقيل 2001 - 2002
abaaqeel@hotmail.com
برمجيات علوي المجانية

الشنكبوتية

برنامج الشعر، الإصدار 2 ، برمجة عبد الرحمن السعيد، جميع الحقوق محفوظة


 

باستخدام برنامج PHP-Nuke

نقله إلى العربية وطوره : عبد الرحمن بن ناصر السعيد
يمكنك جلب آخر المقالات من موقعنا باستخدام ملف backend.php أو ملف ultramode.txt


Web site engine\'s code is Copyright © 2002 by PHP-Nuke. All Rights Reserved. PHP-Nuke is Free Software released under the GNU/GPL license.
مدة تحميل الصفحة: 0.026 ثانية