قصة مثل

الرئيسة مركز التحميل من أنا؟ محرر HTML اتصل بنا
( أوابد ) مدونة عبد الرحمن بن ناصر السعيد

قصيدة العِزُّ والمَجْدُ في الهِنْدَيَّةِ القُضُبِ * لا في الرَّسَائِلِ والتَّنْمِيقِ لِلْخُطَبِ
الشنكبوتية >>  الرئيسة  >> عرض قصائد الشاعر :: محمد بن عثيمين

قصيدة  : العِزُّ والمَجْدُ في الهِنْدَيَّةِ القُضُبِ * لا في الرَّسَائِلِ والتَّنْمِيقِ لِلْخُطَبِ


القصيدة التالية

  بيانات القصيدة

اسم الشاعر محمد بن عثيمين
العصر حديث
عدد الأبيات 49
البحر بسيط
الروي تاء
الغرض مدح
مصدر القصيدة الديوان (29-37)  
تنبيه في مدح الملك عبد العزيز
 

  استمع إلى القصيدة

م الملقي حجم الملف استماع حفظ
1 عبد الرحمن السعيد 675 حجم الملف (675)
عدد الطلبات (2507)

عدد الطلبات (1221)
 

إذا ظهرت لك مشكلة في الاستماع فاضغط هنا لحلها

العز والمجد في الهندية القضب = لا في الرسائل والتنميق للخطب
تقضي المواضي فيمضي حكمها أمما = إن خالج الشك رأي الحاذق الأرب
وليس يبني العلا إلا ندى ووغى = هما المعارج للأسنى من الرتب
ومشمعل أخو عزم يشيعه = قلب صروم إذاما هم لم يهب
لله طلاب أوتار أعد لها = سيرا حثيثا بعزم غير مؤتشب
ذاك الإمام الذي كادت عزائمه = تسمو به فوق هام النسر والقطب
عبد العزيز الذي ذلت لسطوته = شوس الجبابر من عجم ومن عرب
ليث الليوث أخو الهيجاء مسعرها = السيد المنجب ابن السادة النجب
قوم هم زينة الدنيا وبهجتها = وهم لها عمد ممدودة الطنب
لكن شموس ملوك الأرض قاطبة = عبد العزيز بلا مين ولا كذب
قاد المقانب يكسو الجو عثيرها = سماء مرتكم من نقع مرتكب
حتى إذا وردت ماء الصراة وقد = صارت لواحق أقراب من السغب
قال النزال لنا في الحرب شنشنة = نمشي إليها ولو جثيا على الركب
فسار من نفسه في جحفل حرد = وسار من جيشه في عسكر لجب
حتى تسور حياطانا وأبنية = لولا القضاء لما أدركن بالسبب
لكنها عزمة من فاتك بطل = حمى بها حوزة الإسلام والحسب
فبيت القوم صرعى خمر نومهم = وآخرين سكارى بابنة العنب
في ليلة شاب قبل الصبح مفرقها = لو كان تعقل لم تملك من الرعب
ألقحتها في هزيع الليل فامتخضت = قبل الصباح فألقت بيضة الحقب
كانوا يعدونها نحسا مذممة = والله قدرها فراجة الكرب
صب الإله عليهم سوط منتقم = من كف محتسب لله مرتقب
في أول الليل في لهو وفي لعب = وآخر الليل في ويل وفي حرب
الله أكبر هذا الفتح قد فتحت = به من الله أبواب بلا حجب
فتح تؤرج هذا الكون نفحته = ويلبس الأرض زي المارح الطرب
فتح به أضحت الأحساء طاهرة = من رجسها وهي فيما مر كالجنب
شكرا بني هجر للمقرني فقد = من قبله كنتم في هوة العطب
قد كنتم قبله نهبا بمضيعة = ما بين مفترس منكم ومستلب
روم تحكم فيكم شرع ذي سفه = أحكام معتقد التثليث والصلب
وللأعاريب في أموالكم عبث = يمرونكم مري ذات الصنو في الحلب
وقبلكم جن نجد واستطير به = فماذه بشفار البيض واليلب
شوارد قيدتها صدق عزمته = فظلن يرفسن بعد الوخد والخبب
ملك يؤود الرواسي حمل همته = لو كان يمكن أرقته إلى الشهب
ويركب الخطب لا يدري نواجذه = تفتر عن ظفر في ذاك أو شجب
إذا الملوك استلانوا الفرش واتكؤوا = على الأرائك بين الخرد العرب
ففي المواضي وفي السمر اللدان وفي الـ = ـجرد الجياد له شغل عن الطرب
يا أيها الملك الميمون طائره = اسمع هديت مقال الناصح الحدب
اجعل مشيرك في أمر تحاوله = مهذب الرأي ذا علم وذا أدب
وقدم الشرع ثم السيف إنهما = قوام ذا الخلق في بدء وفي عقب
هما الدواء لأقوام إذا صعرت = خدودهم واستحقوا صولة الغضب
واستعمل العفو عمن لا نصير له = إلا الإله فذاك العز فاحتسب
واعقد مع الله عزما للجهاد فقد = أوتيت نصرا عزيزا فاستقم وثب
وأكرم العلماء العاملين وكن = بهم رحيما تجده خير منقلب
واحذر أناسا أصاروا العلم مدرجة = لما يرجون من جاه ومن نشب
هذا وفي علمك المكنون جوهره = ما كان يغنيك عن تذكير محتسب
وخذ شوارد أبيات مثقفة = كأنها درر فصلن بالذهب
زهت بمدحك حتى قال سامعها = الله أكبر كل الحسن في العرب
ثم الصلاة وتسيلم الإله على = من خصه الله بالأسنى من الكتب
المصطفى من أروم طاب عنصرها = محمد الطاهر بن الطاهر النسب
والآل والصحب ما ناحت مطوقة = وما حدا الرعد بالهامي من السحب

القصيدة التالية


طباعة أرسل إلى صديق تبليغ عن خطأ نسخ القصيدة

تقنية تنسيق الشعر بواسطة علوي باعقيل 2001 - 2002
abaaqeel@hotmail.com
برمجيات علوي المجانية

الشنكبوتية

برنامج الشعر، الإصدار 2 ، برمجة عبد الرحمن السعيد، جميع الحقوق محفوظة


 

باستخدام برنامج PHP-Nuke

نقله إلى العربية وطوره : عبد الرحمن بن ناصر السعيد
يمكنك جلب آخر المقالات من موقعنا باستخدام ملف backend.php أو ملف ultramode.txt


Web site engine\'s code is Copyright © 2002 by PHP-Nuke. All Rights Reserved. PHP-Nuke is Free Software released under the GNU/GPL license.
مدة تحميل الصفحة: 0.028 ثانية