الشنكبوتية :: https://toarab.ws

1 خَفَرْتُ عَلَى قَيْسٍ فَأَدَّى خَفَارَتِي * فَوَارِسُ مِنَّا غَيْرُ مِيلٍ ولاَ عُسْرِ
2 فَنَحْنُ تَرَكْنَا تَغْلِبَ ابْنَةَ وَائِلٍ * كَمَضْرُوبَةٍ رِجْلاَهُ مُنْقَطِعِ الظَّهْرِ
3 إِذَا مَا لَقِينَا تَغْلِبَ ابْنَةَ وائِلٍ * بَكَيْنَا بِأَطْرَافِ الرِّمَاحِ عَلَى عَمْرِو
4 سَتَبْكِي عَلَى عَمْرٍ عُيُونٌ كَثِيرَةٌ * عَدَوْا لِجُبَارٍ بِالمُثَقَّفَةِ السُّمْرِ
5 وكُلِّ عَلَنْدىً قُصَّ أَسْفَلُ ذَيْلِهِ * فَشَمَّرَ عَنْ سَاقٍ وأَوْظِفَةٍ عُجْرِ
6 مُلِحٌّ إِذَا الخُورُ اللَّهَامِيمُ هَرْوَلتْ * وَثُوبٌ بِأَوْسَاطِ الخَبَارِ عَلى الفَتْرِ
7 تَقَلْقَلَ عَنْ فَأْسَ الِّلجَامِ لَهَاتُهُ * تَقَلْقُلَ سِنْفِ المَرْخِ في الجَعْبَةِ الصِّفْرِ
8 فَأَخْطَلُ إِنْ تَسْمَعْ خَوَاتِي تَوَقَّني * كمَا يَتَّقِي فَرْخُ الحُبَارَى مِنَ الصَّقْرِ
9 شَهِدْتَ فَلَمْ تَحْفَظَ لِقَوْمِكَ عَوْرَةً * ولَمْ تَدْرِ ما أُمُّ البُغَاثِ مِنَ النَّسْرِ
10 أَلَمْ تَرَ أَنَّ البَحْرَ يَضْحَلُ مَاؤُهُ * فَتَأْتِي عَلَى حِيتَانِهِ نَوْبَةُ الدَّهْرِ
11 قَرَتْ لِيَ قَيْسٌ في حِياضٍ مَسِكَيةٍ * وأَنْتَ شَقِيُّ خَانَ حَوْضَكَ مَا تَقْرِي
12 بِأَيِّ رِشَاءٍ يَا بْنَ ذَا الرِّجْلِ تَرْتَقِي * إِذَا غَرِقَتْ عَيْنَاكَ في حَوْمَةٍ غَمْرِ
13 بِأيِّ قَنَاةٍ تَرْفَعُونَ لِوَاءَكُمْ * إِذَا رَفَعَ الأَقْوَامُ أَلْوِيَةَ الفَخْرِ
14 لَقَدْ عَلِمَتْ قَيْسَ بْنُ عَيْلاَنَ أَنَّني * غَدَاةَ دَعَوْنِي مَا بِسَمْهِيَ مِنْ وَقْر
15 .......ـه إذ هَدَرَتْ لهمْ * شقاشِقُ أَقْوَامٍ فَأَسْكَتَهَا هَدْرِي
16 أَجَبْتُ بَنِي عَيْلاَنَ والخَوْضُ دُونَهُمْ * بِأَضْبَطَ جَهْمِ الوَجْهِ مُخْتَلِفِ الشَّجْرِ
17 لهُ طَبَقَات مِنْ فَقَارٍ كَأَنَّمَا * جُمِعْنَ بِشَعْبٍ أَوْ عثَمْنَ عَلَى كَسْرِ
18 أَزَبُّ بِلَحْيَيْهِ وأَحْجَاءِ نَابِهِ * خَرَادِيلُ أَمْثَالُ السَّريحِ مِنَ الهَبْرِ
19 فَمَا أَرْضَعَتْ مِنْ حُرَّةٍ آلَ مَالِكٍ * ومَا حَمَلَتْهُمْ مِنْ حَصَانٍ عَلَى طُهْرِ
20 ولكِنْ رَمَتْ إِحْدَى الإِمَاءِ بِرَأْسِهِ * سَرُوقُ البِرَامِ كالسَّلُوقِيَّةِ المُجْرِي
21 وكَانَ أَبُوهُ التَّغْلَبِيُّ إِذَا بَكَى * عَلَى الزَّادِ لَمْ يَسْكُتْ بِثَدْيٍ ولا نَحْرِ
22 أَتَتْهُ وقَدْ نَامَ العُيُونُ بِكَسْبِهَا * فَبَاتَا عَلَى جُوعٍ وظَلاَّ عَلَى غِمْرِ
23 فَقَدْ آبَ أَفْرَاسُ الصُّمَيْلِ بْنِ نَهْشَلٍ * بِبِنْتِكَ فَاطْلُبْ مَا أَصَبْنَ عَلَى الوِتْرِ
24 أَحَلَّ العَوَالِي فَرْجَهَا لابْنِ نَهْشَلٍ * فَمَا نِلْتَ مِنْهَا مِنْ عِقَابٍ ولاَ مَهْرٍ
25 وكُنْتَ كَذِي الكَفَّيْنِ أَصْبَحَ رَاضِيًا * بِوَاحِدَةٍ جَذْمَاءَ مِنْ قَصَبٍ عِشْرِ
26 مَنَحْتُ نَصَارَى تَغْلِبَ إِذْا مَنَحْتُهَا * عَلَى نَأْيِهَا حَذَّاءَ بَاقِيَةَ الغِمْرِ

بيانات القصيدة

الصفحات

1- الأبيات (1-5) في صفحة (91)،
2 - الأبيات (6-10) في صفحة (92)،
3 - الأبيات (11-17) في صفحة (93)،
4 - الأبيات (18-26) في صفحة (94)،

الرابط المختصر