الشنكبوتية :: http://toarab.ws

1 أَبعَدُ نَأيِ المَليحَةِ البَخَلُ * في البُعدِ ما لا تُكَلَّفُ الإِبلُ
2 مَلولَةٌ ما يَدومُ لَيسَ لَها * مِن مَلَلٍ دائِمٍ بِها مَلَلُ
3 كَأَنَّما قَدُّها إذا انفَتَلَتْ * سَكرانُ مِن خَمرِ طَرفِها ثَمِلُ
4 يَجذِبُها تَحتَ خَصرِها عَجُزٌ * كَأَنَّهُ مِن فِراقِها وَجِلُ
5 بي حَرُّ شَوقٍ إِلى تَرَشُّفِها * يَنفَصِلُ الصَبرُ حينَ يَتَّصِلُ
6 الثَغرُ وَالنَحرُ وَالمُخَلخَلُ وَالـ * ـمِعصَمُ دائي وَالفاحِمُ الرَجِلُ
7 وَمَهمَهٍ جُبتُهُ عَلى قَدَمي * تَعجِزُ عَنهُ العَرامِسُ الذُلُلُ
8 بِصارِمي مُرتَدٍ بِمَخبُرَتي * مُجتَزِئٌ بِالظَلامِ مُشتَمِلُ
9 إِذا صَديقٌ نَكِرتُ جانِبَهُ * لَم تُعيِني في فِراقِهِ الحِيَلُ
10 في سَعَةِ الخافِقَينِ مُضطَرَبٌ * وَفي بِلادٍ مِن أُختِها بَدَلُ
11 وَفي اعتِمادِ الأَميرِ بَدرِ بنِ عَمـ * ـمارٍ عَنِ الشُغلِ بِالوَرى شُغُلُ
12 أَصبَحَ مالٌ كَمالُهُ لِذَوي الـ * ـحاجَةِ لا يُبتَدى وَلا يُسَلُ
13 هانَ عَلى قَلبِهِ الزَمانُ فَما * يَبينُ فيهِ غَمٌّ وَلا جَذَلُ
14 يَكادُ مِن طاعَةِ الحِمامِ لَهُ * يَقتُلُ مَن مادَنا لَهُ أَجَلُ
15 يَكادُ مِن صِحَّةِ العَزيمَةِ ما * يَفعَلُ قَبلُ الفِعالِ يَنفَعِلُ
16 تُعرَفُ في عَينِهِ حَقائِقُهُ * كَأَنَّهُ بِالذَكاءِ مُكتَحِلُ
17 أُشفِقُ عِندَ اتِّقادِ فِكرَتِهِ * عَلَيهِ مِنها أَخافُ يَشتَعِلُ
18 أَغَرُّ أَعداؤُهُ إِذا سَلِموا * بِالهَرَبِ استَكبَروا الَّذي فَعَلوا
19 يُقْبِلُهُمْ وَجهَ كُلِّ سابِحَةٍ * أَربَعُها قَبلَ طَرفِها تَصِلُ
20 جَرداءَ مِلءِ الحِزامِ مُجفَرَةٍ * تَكونُ مِثلَي عَسيبِها الخُصَلُ
21 إِن أَدبَرَت قُلتَ لا تَليلَ لَها * أَو أَقبَلَت قُلتَ ما لَها كَفَلُ
22 وَالطَعنُ شَزرٌ وَالأَرضُ واجِفَةٌ * كَأَنَّما في فُؤادِها وَهَلُ
23 قَد صَبَغَت خَدَّها الدِماءُ كَما * يَصبُغُ خَدَّ الخَريدَةِ الخَجَلُ
24 وَالخَيلُ تَبكي جُلودُها عَرَقًا * بِأَدمُعٍ ما تَسُحُّها مُقَلُ
25 سارٍ وَلا قَفرَ في مَواكِبِهِ * كَأَنَّما كُلُّ سَبسَبٍ جَبَلُ
26 يَمنَعُها أَن يُصيبَها مَطَرٌ * شِدَّةُ ما قَد تَضايَقَ الأَسَلُ
27 يا بَدرُ يا بَحرُ يا عَمامَةُ يا * لَيثَ الشَرى يا حِمامُ يا رَجُلُ
28 إِنَّ البَنانَ الَّذي تُقَلِّبُهُ * عِندَكَ في كُلِّ مَوضِعٍ مَثَلُ
29 إِنَّكَ مِن مَعشَرٍ إِذا وَهَبوا * ما دونَ أَعمارِهِمْ فَقَد بَخَلوا
30 قُلوبُهُمْ في مَضاءِ ما اِمتَشَقوا * قاماتُهُم في تَمامِ ما اِعتَقَلوا
31 أَنتَ نَقيضُ اِسمِهِ إِذا اختَلَفَت * قَواضِبُ الهِندِ وَالقَنا الذُبُلُ
32 أَنتَ لِعَمري البَدرُ المُنيرُ وَلَـ * ـكِنَّكَ في حَومَةِ الوَغى زُحَلُ
33 كَتيبَةٌ لَستَ رَبَّها نَفَلٌ * وَبَلدَةٌ لَستَ حَليَها عُطُلُ
34 قُصِدتَ مِن شَرقِها وَمَغرِبِها * حَتّى اشتَكَتكَ الرِكابُ وَالسُبُلِ
35 لَم تُبقِ إِلا قَليلَ عافِيَةٍ * قَد وَفَدَت تَجتَدِيكَها العِلَلُ
36 عُذرُ المَلومَينِ فيكَ أَنَّهُما * آسٍ جَبانٌ وَمِبضَعٌ بَطَلُ
37 مَدَدتَ في راحَةِ الطَبيبِ يَدًا * وَما دَرى كَيفَ يُقطَعُ الأَمَلُ
38 إِن يَكُنِ البَضعُ ضَرَّ باطِنَها * فَرُبَّما ضَرَّ ظَهرَها القُبَلُ
39 يَشُقُّ في عِرقِها الفِصادُ وَلا * يَشُقُّ في عِرقِ جودِها العَذَلُ
40 خامَرَهُ إِذ مَدَدتَها جَزَعٌ * كَأَنَّهُ مِن حَذافَةٍ عَجِلُ
41 جازَ حُدودَ اِجتِهادِهِ فَأَتى * غَيرَ اجتِهادٍ لأُمِّهِ الهَبَلُ
42 أَبلَغُ ما يُطلَبُ النَجاحُ بِهِ الـ * ـطَبعُ وَعِندَ التَعَمُّقِ الزَلَلُ
43 اِرثِ لَها إِنَّها بِما مَلَكَتْ * وَبِالَّذي قَد أَسَلتَ تَنهَمِلُ
44 مِثلُكَ يا بَدرُ لا يَكونُ وَلا * تَصلُحُ إِلا لِمِثلِكَ الدُوَلُ

بيانات القصيدة

ملحوظة

قال يمدح بدر بن عمار وقد فصد لعلة

الصفحات

1 - البيتان (1-2) في صفحة (209)،
2 - الأبيات (3-5) في صفحة (210)،
3 - الأبيات (6-9) في صفحة (211)،
4 - الأبيات (10-13) في صفحة (212)،
5 - الأبيات (14-19) في صفحة (213)،
6 - الأبيات (20-23) في صفحة (214)،
7 - الأبيات (24-27) في صفحة (215)،
8 - الأبيات (28-32) في صفحة (216)،
9 - البيتان (33-34) في صفحة (217)،
10 - الأبيات (35-38) في صفحة (218)،
11 - البيت (39) في صفحة (219)،
12 - الأبيات (40-44) في صفحة (220)،

الرابط المختصر